الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس

الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس
الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس

الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس

أعلن منظمو بطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالثة البطولات الأربع الكبرى للتنس، أنهم سيعقدون اجتماعاً طارئاً الأسبوع المقبل لبحث احتمالات عدة بينها التأجيل أو الإلغاء لنسخة العام 2020، بسبب تفشي فيروس كورونا.

ومن المقرر أن تقام البطولة على الملاعب العشبية لنادي عموم إنكلترا بين 29 حزيران/يونيو و12 تموز/يوليو، لكن مصيرها بات موضع شك في ظل تفشي وباء "كوفيد-19" الذي تسبب بوفاة أكثر من 20 ألف شخص حول العالم، وأدى إلى تجميد مختلف النشاطات الرياضية حالياً، وإرجاء أحداث كبيرة كانت مقررة خلال الصيف، مثل دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو بطولتي كأس أوروبا وكوبا أمريكا لكرة القدم.

وأفاد نادي عموم إنكلترا في بيان "أنه يواصل إجراء تقييم مفصل لكل السيناريوهات بشأن بطولة 2020، بما يشمل التأجيل والإلغاء، بسبب تفشي كوفيد-19".

وأوضح أن مجلس إدارته "من المقرر أن يعقد اجتماعاً طارئاً الأسبوع المقبل"، ويقوم بالتواصل مع مختلف الأطراف المعنيين باللعبة، لاسيما رابطة اللاعبين المحترفين ورابطة اللاعبات المحترفات والاتحاد الدولي والبطولات الكبرى الأخرى (أستراليا، فرنسا، والولايات المتحدة).


وحذّر النادي الإنكليزي من أنه "في الوقت الراهن، وبناء على النصيحة التي تلقيناها من السلطات الصحية الرسمية (في إنكلترا)، والنافذة الضيقة المتاحة أمامنا لإقامة البطولة بسبب طبيعة أرضية الملاعب، لن يكون الإرجاء من دون مخاطرة كبيرة وصعوبة"، مشدداً في الوقت عينه على أن "خيار اللعب خلف أبواب موصدة بوجه المشجعين تم استبعاده".

26 مارس 2020 - 2 شعبان 1441 12:55 AM

الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس

أعلن منظمو بطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالثة البطولات الأربع الكبرى للتنس، أنهم سيعقدون اجتماعاً طارئاً الأسبوع المقبل لبحث احتمالات عدة بينها التأجيل أو الإلغاء لنسخة العام 2020، بسبب تفشي فيروس كورونا.

ومن المقرر أن تقام البطولة على الملاعب العشبية لنادي عموم إنكلترا بين 29 حزيران/يونيو و12 تموز/يوليو، لكن مصيرها بات موضع شك في ظل تفشي وباء "كوفيد-19" الذي تسبب بوفاة أكثر من 20 ألف شخص حول العالم، وأدى إلى تجميد مختلف النشاطات الرياضية حالياً، وإرجاء أحداث كبيرة كانت مقررة خلال الصيف، مثل دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو بطولتي كأس أوروبا وكوبا أمريكا لكرة القدم.

وأفاد نادي عموم إنكلترا في بيان "أنه يواصل إجراء تقييم مفصل لكل السيناريوهات بشأن بطولة 2020، بما يشمل التأجيل والإلغاء، بسبب تفشي كوفيد-19".

وأوضح أن مجلس إدارته "من المقرر أن يعقد اجتماعاً طارئاً الأسبوع المقبل"، ويقوم بالتواصل مع مختلف الأطراف المعنيين باللعبة، لاسيما رابطة اللاعبين المحترفين ورابطة اللاعبات المحترفات والاتحاد الدولي والبطولات الكبرى الأخرى (أستراليا، فرنسا، والولايات المتحدة).


وحذّر النادي الإنكليزي من أنه "في الوقت الراهن، وبناء على النصيحة التي تلقيناها من السلطات الصحية الرسمية (في إنكلترا)، والنافذة الضيقة المتاحة أمامنا لإقامة البطولة بسبب طبيعة أرضية الملاعب، لن يكون الإرجاء من دون مخاطرة كبيرة وصعوبة"، مشدداً في الوقت عينه على أن "خيار اللعب خلف أبواب موصدة بوجه المشجعين تم استبعاده".

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الأسبوع القادم يتحدد مصير بطولة ويمبلدون الإنجليزية للتنس ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق بالفيديو.. أحمد العوضي يكشف تفاصيل حبه لياسمين عبدالعزيز
التالى والله زمــان في رمضان